أصدرت المحكمة الابتدائية بابن سليمان، أول أمس الاثنين، حكما بشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم، على ممرضة متدربة بالمستشفى الإقليمي، تدرس في إحدى المدارس الخصوصية بالمحمدية، بعد متابعتها بإهانة عميد شرطة.
وتعود وقائع هذه القضية إلى مساء يوم الجمعة الماضي، عندما لاحظ عميد شرطة انتقل إلى المستشفى الإقليمي بالمدينة للوقوف على محاولة انتحار فتاة، الممرضة تحاول معرفة ما دون فيه، وعندما نهرها، هددته ان لديها أشخاصا نافذين سيعملون على طرده من عمله، ليتم القبض عليها، وتحال على السجن المدني بابن سليمان، بناء على توجيهات النيابة العامة.
وذكرت مصادر"الصباح"أن إدارة المستشفى الإقليمي بابن سليمان، اتخذت قرارا بطرد الممرضات المتدربات بالمستشفى بعدما تناوشت إحداهن مع طبيبة.