الرئيسية > دولية

تحطم طائرة عسكرية روسية في البحر الأسود وعلى متنها 92 شخصا متجهة إلى سوريا

  • الأحد 25 ديسمبر 2016 - 11:37

تحطمت طائرة عسكرية روسية كانت تقل 92 شخصا بينهم أكثر من ستين عضوا في فرقة الجيش الأحمر الموسيقية الشهيرة صباح الأحد في البحر الأسود بعد إقلاعها متجهة إلى سوريا للمشاركة في احتفالات رأس السنة.
أقلعت الطائرة وهي من طراز توبوليف-154 في الساعة 5,40 (2,40 بتوقيت غرينتش) من مدينة ادلر في جنوب منتجع سوتشي في رحلة روتينية اإلى قاعدة حميميم الجوية القريبة من اللاذقية في شمال غرب سوريا، بحسب ما نقلته وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع.
قال المتحدث باسم وزارة الدفاع ايغور كوناشنكوف أن فرق الانقاذ عثرت على جثة تعود لأحد ركاب الطائرة، بحسب ما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية، في حين تستمر أعمال البحث عن باقي الركاب.
وأعلنت الوزارة “العثور على أجزاء من طائرة توبوليف-154 التابعة لوزارة الدفاع على بعد 1,5 كلم من ساحل مدينة سوتشي وعلى عمق 50 الى 70 مترا”.
قالت الوزارة إن الطائرة كانت تقل 84 راكبا وثمانية من افراد الطاقم. وتبين من لائحة الركاب والطاقم التي نشرتها الوزارة ان 64 من أعضاء فرقة الكسندر الرسمية للجيش الروسي وقائدها فاليري خليلوف كانوا على متن الطائرة.
وكان بين الركاب جنود روس وتسعة صحافيين. وقالت قناة “بيرفي كنال” العامة إن ثلاثة من موظفيها كانوا في الطائرة.
وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف إن الرئيس فلادمير بوتين أبلغ بالوضع وهو يتابع تطور عمليات البحث.
وأضاف بيسكوف “من المبكر الادلاء باي تصريح”، مشيرا الى أن بوتين على اتصال دائم مع وزير الدفاع سيرغي شويغو.
وقال “الرئيس ينتظر اتضاح الصورة”.
(أ ف ب)

 

عبر عن رأيك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

استفتاء

هل يمتلك فريق الكوكب المراكشي المؤهلات لمقارعة الكبار بالقسم الاول؟

التصويت انظر النتائج

Loading ... Loading ...
hotel cesar copie sd